Main menu

Pages

Latest News

المسيرة الرياضية للراحل دييغو أرماندو مارادونا أسطورة كرة القدم [2020]

المسيرة الرياضية للراحل دييغو أرماندو مارادونا أسطورة كرة القدم [2020] 

تعتبر الرياضة فن من الفنون النبيلة التي تستحق كل التقدير والعناية. ولعل اللاعب الأرجنتين دييغو أرماندو مارادونا هو فعلا أرجنتيني، أي معدن الفضة الثمين، لأنه ساهم تحسين صورة كرة القدم العالمية وفي خلق الفرجة ذات نكهة أرجنتينية امتدادا لإبداع أسطورة كرة القدم البرازيلية أديسون آرانتيس دو ناسيمين تو، المعروف باسم بيليه! ويرجع الحافز الذي دفعني إلى كتابة هذه التدوينة، ولو أنني أتحفظ على عدة أمور بخصوص رياضة كرة القدم، إلى ثلاث أسباب فقط:
أولا: لأن الرياضة من أعظم الفنون الداعمة لكل من الأخلاق النبيلة والفكر المتنور ...!
ثانيا: لأنني من مواليد السبعينات من القرن العشرين، ولهذا كان اللاعب دييجو أرماندو مارادونا، أسطورة كرة القدم، هو ملهمنا، سواء في اكتساب مهارات لعبة كرة القدم، وحافزنا في مشاهدة المباريات الدولية التي كانت تزين برامج التلفزة الوطنية المحدودة، في الثمانينيات من القرن العشرين! وإذا قارنا بين عدد مشاهدات مباراة نهاية كأس العالم 1986 لكرة القدم وبطولة كوبا أمريكا ومباراة الهند وجنوب إفريقيا في كأس العالم للكريكت فسنجد فرقا كبيرا رغم بساطة معدات النقل التلفزي ووسائل الإعلام السمعي البصري في ذلك الزمان.
كانت مباريات تصفيات نهائيات كأس العالم لكرة القدم من أهم اهتمامات الشغوفين بالرياضة، بصفة عامة! في تلك الحقبة من الزمن لم يكن هنالك لا قنوات فضائية ولا إنترنت ولا حاسوب محمول ولا هواتف نقالة ولا ساعات ذكية، ومن كان لديه تلفاز بالألوان فهو من نخبة المجتمع!
ثالثا: لأن اللاعب الأسطورة دييغو أرماندو مارادونا لم يكن لاعب كرة قدم فقط، بل كنت أشاهده وهو يلعب بكل طلاقة وكأنه رسام يبدع في رسم لوحة فنية من أروع اللوحات الفنية العالمية، بكل ما تحمل الكلمة من معنى! تألق بمجهوده الشخصي في زمان ومكان حيث لم تتوفر مدارس كرة القدم، ولم تتوفر وسائل الإعلام السمعي البصري، ولم تتوفر تقنيات التدريس وكذا دراسة وتحليل المباريات بالشكل الحالي! ومع ذلك فقد أبدع في فنيات لعبة كرة القدم، وساهم في التعريف بدولة الأرجنتين على الصعيد العالمي!
ولهذا، فقد خطف دييجو أرماندو مارادونا الأنظار، ليس فقط بصفته أحسن لاعب كرة القدم في العالم ولكن لكونه، بالدرجة الأولى، إنسان عفوي لا يبالي بالأخطاء التي يرتكبها لاعبوا الفريق الخصم في حقه. فاز بعدة ألقاب عالمية سواء كلاعب أو كمدرب! وإذا كنت من عشاق اللغة الإنجليزية فإليك النسخة الإنجليزية للموضوع.

المسيرة الرياضية للراحل دييغو أرماندو مارادونا أسطورة كرة القدم [2020]

نبذة موجزة عن حياة أحسن لاعب في العالم دييغو مارادونا

ازداد دييغو أرماندو مارادونا في 30 أكتوبر 1960، في لانوس، أحد الأحياء الشعبية الفقيرة من مقاطعة بوينس آيرس، من أبويه دييجو مارادونا "شيتورو" ودالما سلفادورا فرانكو "دونيا توتا".
تزوج كلوديا فيلافاني لفترة ما بين 1984 و 2003، حيث رزق بأربعة أبناء، ذكر وثلاث إناث هم:
١- دييجو أرماندو سيناجرا، المزداد في 20 شتنبر 1986، ذو الجنسية الإيطالية، والذي يمارس كرة القدم الشاطئية مع فريق الإيطالي 
ASD San Gorgio.
٢ - جيانينا مارادونا التي ازدادت في 16 ماي 1989 في بوينس آيرس بالأرجنتين.
٣ - دالما مارادونا التي ازدادت في 02 أبريل 1987 في راكولتا في مدينة بوينس آيرس، وتشتغل ممثلة.
٤ - جانا مارادونا التي ازدادت في 04 أبريل 1996، والتي مكنتها شهرتها على موقع انستغرام من الإنضمام إلى مجلة 
La Nacion and Ciudad Magazine.

 ما هي الأندية والمباريات التي شارك فيها دييغو ارماندو مارادونا؟

لعب دييجو مارادونا، أسطورة كرة القدم، لعدة أندية رياضية من بينها أرجنتنيوس جونيورز ما بين 1976 و 1981، وسجل 115 هدفا على مدار 167 مباراة. ثم بعد ذلك انتقل إلى نادي بوكاجنيور لتتاح له فرصة المشاركة في بطولة الدوري الأرجنتيني حيث فاز مارادونا بأول ميدالية سنة 1982.
بعد ذلك انضم إلى نادي نابولي حيث قاد هذا الفريق إلى الفوز بدوري مهم جدا وهو الدوري الإيطالي الدرجة الأولى في سنوات 1986، 1987، 1989، 1990. كما ساعد دييجو ارماندو مارادونا فريق نابولي في الفوز بعدة ألقاب وأهمها لقب كأس إيطاليا في عام 1987. إضافة إلى ذلك، فقد فاز مع هذا الفريق بكأس مهم جدا وهو كأس الاتحاد الأوروبي في عام 1989. كما توفق، رفقة نادي نابولي، في حيازة كأس السوبر الإيطالي عام 1990.
وعلى العموم، فقد لعب دييغو ارماندو مارادونا 91 مباراة دولية وسجل 34 هدفا. شارك في 4 بطولات كأس العالم لكرة القدم، وكان أشهرها بطولة كأس العالم 1986 التي نظمت في المكسيك.
خلال هذه البطولة، كان دييجو مارادونا قائد الفريق الوطني الأرجنتيني إلى الفوز بكأس العالم 1986، إثر انتصار الأرجنتين على ألمانيا الغربية. وبفضل هذا الإنجاز الرياضي الدولي تم تتويج مارادونا بوسام أفضل لاعب في البطولة. هذا التتويج مكن مارادونا من الفوز بأعظم لقب يحلم به أي لاعب كرة قدم ألا وهو الكرة الذهبية.

إضافة إلى ذلك، كانت بطولة العالم لكرة القدم 1986 مصدر شهرة دييغو مارادونا، لاسيما بعد فوز الأرجنتين على إنجلترا بحصة 2 - 1، لماذا؟ لأن هاذين الهدفين دخلا تاريخ كرة القدم نظرا لكون:
- الهدف الأول سجله دييغو مارادونا باستخدام يده بحيث لم ينتبه الحكم إلى ذلك. وهو ما يعرف بلقب "يد الرب".
الهدف الثاني سجله مارادونا بعد جري 60 م، وبعد أن راوغ 5 لاعبين من إنجلترا.
ومن خلال التصويت، الذي نظمه موقع FIFA عام 2002، فقد تم تصنيفه ليكون هدف القرن.

 ما هي بطولات كرة القدم التي شارك فيها دييغو ارماندو مارادونا؟

شارك دييغو مارادونا في أربع بطولات كأس العالم لكرة القدم، وهي
- في بطولة كأس العالم لكرة القدم 1982 شارك في 5 مباريات، سجل هدفين، كما وجهت له بطاقة صفراء وبطاقة حمراء.
- في بطولة كأس العالم لكرة القدم 1986 شارك دييغو مارادونا في 7 مباريات، سجل 5 أهداف، وحصل على بطاقة صفراء.
- في بطولة كأس العالم لكرة القدم 1990 شارك مارادونا في 7 مباريات، ولم يسجل أي هدف بينما وجهت له بطاقتين صفراوين.
- في بطولة كأس العالم لكرة القدم 1994 شارك مارادونا في مبارتين، سجل هدفا واحدا ولم توجه له أية بطاقات.

ما هي المناصب التي شغلها دييغو مارادونا بعد اعتزاله كرة القدم؟

- في سنة 2008، انتقل دييغو ارماندو مارادونا إلى ميدان التدريب حيث خاض أول تجربة في مهمة مدرب المنتخب الأرجنتيني في مونديال 2010 في جنوب افريقيا، غير أنه غادر الفريق بعد نهاية البطولة.
- مدرب نادي الوصل في الدوري الإماراتي للمحترفين، موسم 2011 - 2012.
- مدرب نادي الفجيرة لكرة القدم بالإمارات العربية المتحدة، موسم 2017 - 2018
- مدرب نادي دورادوس دي سينالوا، موسم 2018 - 2019
- رئيس نادي دينامو برست البيلاروسي من مايو 2018 إلى يونيو 2019.
- مدرب نادي جمناسيا لابلاتا لكرة القدم منذ عام 2019 إلى آخر أيام حياته.
 
وفي الأشهر الماضية تأزمت الحالة الصحية للأسطورة دييغو أرماندو ماردونا حيث قالت بعض الصحف والمواقع ووسائل اعلام أرجنتينية أن أحسن لاعب كرة القدم في العالم قد تعرض إلى "وذمة رئوية حادة"، إما بسبب فشل القلب في إزا السائل من الدورة الدموية في الرئة، أو بسبب ضرر مباشر في لحمة الرئة، في أوائل نونبر 2020، تم إدخال دييجو مارادونا إلى المستشفى من أجل جراحة طارئة لعلاج تجمع دموي على المخ، ليتم الإعلان عن وفاة مارادونا يوم الأربعاء 25 نوفمبر/تشرين الثاني 2020، عن عمر 
يناهز 60 عاما بسبب قصور حاد في القلب حسب قول الأطباء.

تريد الإستماع إلى قراءة المحتوى باللغة العربية، من فضلك تفحص هذا الفيديو

reaction:

Comments